عندما تُستخدم جنباً إلى جنب مع تغييرات نمط الحياة الصحي ، فإن بعض المشروبات هي أكثر فعالية من غيرها في تعزيز فقدان الوزن.

وقد أثبتت المشروبات مثل الشاي الأخضر والقهوة والمشروبات الغنية بالبروتين أنها تعزّز عملية الأيض (التمثيل الغذائي)، وتعطي الشعور بالامتلاء وتقلل من الجوع ، وكلها قد تحثّ على فقدان الوزن.

إليك ثماني مشروبات هي الأفضل لتضمينها في نظامك الغذائي عند محاولة إنقاص وزنك والحصول على صحة جيدة:

أولاً: الشاي الأخضر

غالباً ما يرتبط الشاي الأخضر بالصحة ، ولسبب وجيه. ليس فقط لأنه غني بمضادات الأكسدة المفيدة والمغذيات القوية الأخرى ، بل هو أيضاً واحد من أكثر المشروبات فعالية لفقدان الوزن. تبين أن شرب الشاي الأخضر يقلل من وزن الجسم ودهون الجسم في العديد من الدراسات.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الفائدة أيضاً ترتبط بمحضرات الشاي الأخضر التي تحتوي على كميات كبيرة من الكاتيكين ومضادات الأكسدة التي قد تزيد من حرق الدهون وتعزّز عملية الأيض.

ثانياً: القهوة

يستخدم الناس القهوة في جميع أنحاء العالم لزيادة مستويات الطاقة وتحسين المزاج.

وذلك لأن القهوة تحتوي على مادة الكافيين ، وهي مادة تعمل كمنشط في الجسم ولها فوائد في فقدان الوزن.

وجدت دراسة واحدة على 33 من البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن أن أولئك الذين تناولوا القهوة التي تحتوي على 6 ملغ من الكافيين لكل كيلوغرام من وزن الجسم ، يستهلكون سعرات حرارية أقل بكثير من أولئك الذين يشربون أقل من القهوة أو لا يشربونها على الإطلاق .

كما أظهرت العديد من الدراسات الأخرى أن تناول الكافيين يزيد من الأيض ويُعزّز حرق الدهون في الجسم .

ثالثاً: الشاي الأسود

مثل الشاي الأخضر ، يحتوي الشاي الأسود على مركبات قد تحفز فقدان الوزن.

الشاي الأسود هو نوع من الشاي الذي خضع لمزيد من الأكسدة (التعرض للهواء) من أنواع الشاي الأخرى ، مما أدى إلى نكهة أقوى ولون أغمق.

الشاي الأسود يحتوي على نسبة عالية من البوليفينول ، بما في ذلك مجموعة من مركبات البوليفينول تسمى الفلافونويد. البوليفينول هو من مضادات الأكسدة القوية التي قد تساعد في تقليل وزن الجسم.

وقد أظهرت الدراسات أن مادة البوليفينول الموجودة في الشاي الأسود تعزز فقدان الوزن عن طريق الحد من السعرات الحرارية ، وتحفيز تفكك الدهون وتعزيز نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء.

رابعاً: الماء

تعدّ زيادة كمية الماء واحدة من أبسط الطرق لتحسين الصحة العامة.

إن شرب المزيد من الماء قد يفيد أيضًا في إنقاص محيط الخصر لديك عن طريق إبقائك ممتلئاً بين الوجبات وزيادة عدد السعرات الحرارية التي تحرقها.

تشير الأبحاث إلى أن وجود الماء قبل وجبات الطعام يمكن أن يؤهلك للنجاح عند محاولة خفض السعرات الحرارية وفقدان الوزن.

شرب الماء البارد يزيد من استراحة الطاقة المستهلكة ، وهي عدد السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء الاستراحة.

خامساً: مشروبات خل التفاح

يحتوي خل التفاح على حمض الخليك ، وهو مركب قد يحفّز فقدان الوزن عن طريق خفض مستويات الأنسولين ، وتحسين التمثيل الغذائي ، وقمع الشهية وحرق الدهون .

وقد أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن حمض الخليك يمكن أن يمنع زيادة الوزن ويقلل تراكم الدهون في البطن والكبد.

سادساً: شاي الزنجبيل

يستخدم بشكل شعبي كتوابل لإضافة نكهة إلى الأطباق وكعلاج عشبي لعدد من الحالات مثل الغثيان ونزلات البرد والتهاب المفاصل .

وقد أظهرت الدراسات أيضًا أن هذه الجذور اللذيذة لها تأثير مفيد على فقدان الوزن.

وجدت دراسة أن استخدام مسحوق الزنجبيل المركّز لمدة أربعة أسابيع كان له أثر كبير في انخفاض وزن الجسم وتحسين مستويات الكولسترول الجيد HDL . ووجدت دراسة أخرى أن شاي الزنجبيل يساعد أيضًا على تقليل الشهية وزيادة حرق السعرات الحرارية.

سابعاً: المشروبات عالية البروتين

المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين يمكن أن تحد من الجوع وتقلل من الشهية وتعزّز الشعور بالامتلاء وهو أمر مهم عند محاولة التخلص من الوزن الزائد. هناك مساحيق بروتين لا تعد ولا تحصى والتي يمكن إعداد وجبات صحية خفيفة وسريعة منها .

يزيد البروتين من مستويات هرمونات خفض الجوع مثل GLP-1 مع تقليل هرمون الغريلين ، وهو هرمون زيادة الشهية.

ثامناً: عصائر الخضار

على الرغم من ارتباط عصير الفاكهة بزيادة الوزن ، إلا أن شرب عصير الخضار قد يكون له تأثير معاكس .

يعتبر استهلاك الخضروات كاملة كلما كان ذلك ممكناً هو الخيار الأفضل للصحة نظرًا لارتفاع كمية الألياف فيها والتي يفقدها الخضار في عملية العصر.

ومع ذلك ، فإن استهلاك عصير الخضار منخفض السعرات الحرارية ، قد يساعد أيضًا على إنقاص الوزن.

الخلاصة:

بعض المشروبات مثل الشاي الأخضر والقهوة وشاي الزنجبيل قد تساعد في تعزيز عملية الأيض ، والحد من الجوع وزيادة الشبع ، وكلها يمكن أن تسهل فقدان الوزن.

بالإضافة إلى ذلك ، تحتوي هذه المشروبات على مغذيات مفيدة مثل مضادات الأكسدة والمركبات القوية الأخرى التي تفيد الصحة.

إنّ استبدال المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية مثل المشروبات الغازية وعصير الفواكه بالمشروبات المذكورة أعلاه هو وسيلة ذكية لخفض السعرات الحرارية وتساعدك على تحقيق أهدافك وفقدان الوزن.

 

المصدر : Healthline