ما هي وظيفة الأنسولين؟

خلال فترة الحمل، تفرز النساء مرتين إلى ثالث مرات أكثر أنسولين للحفاظ على مستويات عادية للغلوكوز في الدم. النسولين هو هرمون يفرزه البنكرياس، مما يخفض مستويات الغلوكوز في الدم الأنسولين يعمل كالمفتاح، يفتح الخاليا مما يسمح للغلوكوز من غذائنا بالدخول ويتم استخدامه للحصول على الطاقة

الحاجة إلى الأنسولين أثناء الحمل

يتم إنتاج الهرمونات المشيمية بكميات متزايدة  خلال فترة الحمل. في حين أن هذه الهرمونات ضرورية لستمرار رفاهية طفلك، فهي تتعارض مع تأثيرالأنسولين في جسمك

مقاومة الأنسولين:

إن تناول نظام غذائي صحي ومتوازن ليس كافيا بالنسبة لبعض النساء للحفاظ على ثبات مستويات الغلوكوز في الدم
معظم النساء المصابات بداء السكري نوع 2، وكذلك نسبة تصل إلى 50 في المائة من النساء المصابات بالداء السكري الحملي تحتجن إلى حقن الأنسولين أثناء الحمل للحفاظ على مستويات طبيعية للغلوكوز في الدم. النسولين الذي تقومين بحقنه هو بالضبط نفس الأنسولين الذي تفرزيه ويعمل بنفس الطريقة كالنسولين الذي ينتجه جسمك. لن يضر الأنسولين الذي تحقنيه بجنينك
يستخدم العالج بالأنسولين لدى النساء المصابات بالداء السكري الحملي لخفض مستويات الغلوكوز في الدم. يمكن تجنب المضاعفات خالل حملك عن طريق الحفاظ على مستويات الغلوكوز في الدم ضمن المعدل الطبيعي. خالل عملية المخاض، يمكن لكثر النساء المصابات باالداء السكري الحملي والمحتاجات إلى العالج بالأنسولين أن توقفن حقن الأنسولين.

أنواع الأنسولين:

هناك أنواع مختلفة متوفرة من الأنسولين تعمل لفترات مختلفة من الوقت. سوف يصف لك طبيبك النوع
الكثر ملاءمة لحتياجاتك. يمكن تناول النسولين باستخدام قلم الأنسولين أو المحقنة وإبرة. من المعتاد البدء بجرعة صغيرة من الأنسولين وزيادة الجرعة تدريجيا حتى يتم خفض مستويات الغلوكوز في الدم إلى المعدل الطبيعي. تختلف هذه العملية من شخص لاخر

مواقع الحقن:

يتم إعطاء حقن الأنسولين في ا الأنسجة تحت الجلد مع تجنب الأعصاب وا ألوردة والشرايين. المناطق التي يمكن حقنها بأمان هي: الفخذين والبطن والذراعين والأرداف . يعتبر البطن والفخذين المواقع الموصى بها للحقن أثناء الحمل. بينما يتقدم الحمل، قد تشعرين براحة أكبر باستخدام الفخذين فقط. تجنبي إعطاء الحقن في منطقة الفخذ الداخلية أو القريبة من المفاصل. تختلف معدلت الامتصاص مع اختلاف مواقع الحقن، وبالتالي فإنه ليس من المستحسن تغيير مكان الحقن يوميا من جزء من الجسم إلى آخر. من المهم تغيير مكان الحقن ضمن منطقة الجسم المستعملة ضمن منطقة الفخذ.
· إذا كنت تأخذين حقنتين أو أكثر يوميا، اختاري موقع للصباح وآخر لبعد الظهر )مثلا موقع الصباح:
الفخذ اليسر، موقع بعد الظهر: الفخذ اليمن.
· ابدئي من الجزء العلوي من الفخذ وتحركي نزو ًل 2 – 3 سم )إنش واحد( كل يوم. عندما تصلين على
مسافة عرض اليد من الركبة، ابدئي بصف جديد. استمري بمتابعة الصفوف ضمن المستطاع المريح.
· بعد حوالي أربعة أسابيع سيكون من الضروري تكرار الدورة.
باتباع هذا النمط من المداورة سوف تتفادين المشاكل التي يمكن أن تنشأ عن إعطاء الحقن في نفس الموقع
مرا ًرا وتكرارا. عليك إبالغ مرشدك في أمور داء السكري أو طبيبك عن أي حروق، أو منخفضات، أو ألم،
أو تغيير في اللون، أو تكتل في أي موقع حقن.